24 ساعة

الاستطلاعات

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.

مؤسسة المغاربة الامريكيين للديموقراطية تحمل الجزائر مسؤولية ماوقع في الكركرات

 أكدت مؤسسة المغاربة الامريكيين للديموقراطية ،أن العملية السلمية للقوات المسلحة الملكية التي تمت دون أي احتكاك بالمدنيين  في الكركرات ،كان ردا حتميا وعملية  إعادة الامن والسلام  إلى المنطقة التي عاشت فوضى مطلقة  وانتشار لكل أنواع التهريب والترهيب والاتجار في المخدرات والبشر، وأعتبرت أن الملشيات المسلحة التابعة لعصابة البوليساريو الممولة من طرف عسكر الجزائر استعملت المدنيين كدروع بشرية لقطع الطريق وعرقلة حركة تنقل الأشخاص والبضائع بين المغرب وموريتانيا وكذلك ترويع المراقبين العسكريين للمينورسو.  

واضافت مؤسسة المغاربة الامريكيين للديموقراطية، ان الجزائر تتحمل المسؤولية الكاملة عن خلق واستدامة النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية وعن الوضع المأساوي الذي يعيشه  المحتجزون الصحراوييون بمخيمات العار بتندوف.

وتطلب مؤسسة المغاربة الامريكيين للديموقراطية من كل المنظمات الحقوقية الدولية والمنظمات المهتمة باللاجئين ان تتحمل مسؤولياتها التاريخية للكشف عن وضع المحتجزين بمخيمات تندوف التي أصبحت أرضًا خصبة لاستغلال الأطفال الذين يتم تدريبهم و تجنيدهم من قبل جهاديين.

سلام الشاهدي 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *