24 ساعة

الاستطلاعات

هل في اعتقادك سيتهي كابوس كورونا قبل صيف 2020

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

الملتقى الدولي للتنمية والتعايش بين الشعوب الدورة الخامسة “المرأة المصرية والمغربية تتضامنان مع محتجزي مخيمات تندوف”

 

الصوت المغربي الدولية : محمد سعيد المجاهد

جمعية العمل الآن من أجل المضيق الفنيدق وتصريف عشق الوطن في بلاد الكنانة مصر . ). ٨ سنوات من العمل الجاد والهادف داخل الوطن وخارجه.

إن المسيرة الحافلة بالعطاء الهادف والجاد في العمل التطوعي الإنساني والوطني يجعل من جمعية العمل الان من أجل المضيق الفنيدق بالمملكة المغربية ومؤسسة ابناء المغرب بمصر للتنمية والصداقة بين الشعوب،خلق مبادرات ثقافية إنسانية على أرض الكنانة بالقاهرة جمهورية مصر العربية. 

ففي إطار الأنشطة التي تقوم بها مؤسسة أبناء المغرب بمصر للتنمية التي ترأسها الدكتورة سميرة العشيري وبتنسيق مع جمعية العمل الآن من أجل المضيق الفنيدق بالمملكة المغربية, سينظم الملتقى الدولي للتنمية والتعايش بين الشعوب في دورته الخامسة وقفة تطامنية مع المرأة والطفل في تندوف، تحت شعار: المرأة المغربية والمصرية تتضامن مع محتجزي مخيمات تندوف نساء وأطفال، وذلك يوم السبت ١٠ أبريل ٢٠٢١، وذلك بأحد الفنادق المصنفة بالقاهرة.

ارتأت اللجنة المنظمة لهذا الملتقى الدولي للتنمية والتعايش بين الشعوب، أن تسلط الأضواء على أوضاع النساء المحتجزات في مخيمات تندوف في هذا الملتقى، فأن الوضع الملتبس لهذه المخيمات، من النواحي القانونية، الاجتماعية، والانسانية يوفر غطاء لانتهاكات حقوق النساء والأطفال من قبل قيادات “البوليساريو”.

لقد عانت النساء الصحراويات المغربيات على مدى جيلين من انتهاكات حقوق الإنسان. ومن ضحايا البوليساريو الناشطة الحقوقية وعضوة المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية، الشريفة سعداني ماء العينين، المكرمة في هذا الملتقى الدولي وقد سبق للدكتورة السعداني تكريمها من طرف عدة منظمات غير حكومية وجامعات في أمريكا اللاتينية وفي العالم.

و شهادتها مؤثرة عن تهجيرها قسرا، رفقة أطفال آخرين، وهي في التاسعة من عمرها إلى كوبا، حيث ظلت منقطعة عن أسرتها لمدة ١٨ سنة.

و تسلط الضوء في كل المحافل الدولية وتفضح انتهاكات حقوق الإنسان بمخيمات تندوف المناضلة الصحراوية ” سعداني ماء العينين،، معتبرة أن الذين يتصدرون المشهد في المخيمات يهربون إرادة الساكنة لخدمة أهداف سياسية وشخصية.

و تشدد الناشطة الحقوقية” سعداني ماء العينين ” على أنه “من المفارقات العجيبة أن نجد قيادات البوليساريو الملطخة أيديها بالانتهاكات، تقدم نفسها للعالم كضحية”، منددة بانتهاك حقوق الأطفال عن طريق التهجير القسري، والتجنيد والتعذيب، والشحن بكراهية المغرب، وغيرها من الممارسات المقيتة.

هذه المرأة المغربية المناضلة التي كانت ضحية من ضحايا ” البوليساريو” علينا اليوم أن نقف وقفة تقدير وإجلال لهذه السيدة الحرة، والتي رفعت صوت الحق بالمحافل الدولية واحرزت على عدة جوائز وتكريمات وتقديرات من الجامعات في أمريكا اللاتينية وفي العالم.

وفي إطار هذا الملتقى الدولي وعلى أرض الكنانة القاهرة، بجمهورية مصر العربية الدفاع عن حقوق المرأة والرفع من مكانتها، وكذا الترافع على الواجهة الدولية لإنهاء معاناة المرأة، لا سيما النساء اللائي يعانين من التنكيل والاضطهاد والحرمان في مخيمات تندوف.

و الانتهاكات التي تعرضت لها النساء في مخيمات تندوف، خصوصا آفة العبودية التي ما تزال مستمرة إلى الوقت الراهن، فإن واقع هؤلاء النساء المحتجزات في ظروف غير إنسانية يظل خارج الرصد الحقوقي الدولي، حيث أن البلد المضيف يحول دون ولوج الفاعلين الحقوقيين إلى هذه المخيمات. 

كما نأمد ملحاحية الترافع من أجل حقوق ساكنة تندوف، خصوصا النساء، بالنظر إلى استمرار تهريب المساعدات الإنسانية الذي يمس المعيش اليومي لهؤلاء المحتجزين ، وعلى ضرورة إحصاء هاته الساكنة؛ الأمر الذي يعتبر “منطلقا أساسيا لأي مبادرة تسعى لضمان حقوق النساء في المخيمات”.

انتظارات النساء المحتجزات في مخيمات تندوف للتخفيف عن معاناتهن الإتجار بالبشر، والزواج القسري، والاستغلال الجنسي، إلى جانب أمثلة صارخة لضحايا الاغتصاب والقتل خارج القانون على يد قيادات “البوليساريو”.

فإن غياب البنيات الصحية الأساسية، ولجوء “البوليساريو” إلى مراكز الاحتجاز يفاقم الوضع المأساوي لضحايا القمع، لاسيما النساء والفتيات.

ففي إطار الملتقى الدولي للتنمية والتعايش سيقوم الملتقى بتكريم قامة وطنية عربية مدافعة عن حقوق المرأة والإنسان في العالم سيدة حرة صوت الحق في المحافل الدولية لفضح انتهاكات حقوق الإنسان وتعذيب المرأة والطفل في مخيمات العار تندوف على الأراضي الجزائرية.

فنتمني النجاح والتألق للملتقى الدولي للتنمية والتعايش بين الشعوب في دورته الخامسة وللوقفة الإنسانية
للمرأة المصرية والمرأة المغربية المقيمة بمصر للتضامن مع محتجزي مخيمات تندوف نساء وأطفال.

 

 

.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *