24 ساعة

الاستطلاعات

عذرا، لا توجد استطلاعات متاحة في الوقت الراهن.

شخص يدعي الفعل الجمعوي متورط في جريمة التزوير في محررات رسمية و التحايل على شركة بواد لاو

الصوت المغربي بوسطن : مكتب تطوان 

كتابة المحررات تشكل ثقة العامة لإثبات الحقوق و الإلتزامات و تنظيم المعاملات القانونية. 

شكل موضوع تزوير وثيقة رسمية صادرة عن جماعة واد لاو مادة دسمة لمجموعة من المنابر الإعلامية بجهة الشمال بعد أن تورط في جريمة التزوير أحد الفاعلين الجمعويين بمدينة واد لاو. 

فحسب ماهو مبين في الوثائق التي نتوفر على نسخة منها و هي عبارة عن عقد موقع بين والد المتورط في جريمة التزوير الذي يملك قاربا للصيد و إحدى الشركات بالمنطقة الصناعية مرتيل من أجل الترخيص و إستغلال صيد الصدفيات لفائدة الشركة بشاطئ واد لاو. 

بالرجوع إلى وثائق العقد المبرم بين أب المتورط و شركة بالمنطقة الصناعية مرتيل نجد أن المدعو “ي.ع” قام بإضافة إسمه الكامل إلى جانب إسم والده داخل إطار الختم الصادر عن بلدية واد لاو بتاريخ 20  أكتوبر 2020 و حتى يوهم السلطات قام بوضع رقم مجهول إلى جانب إسمه كما قام بإقحام إسمه أيضا و رقم بطاقته الوطنية داخل العقد إلى جانب إسم والده و رقم بطاقته الوطنية و الغريب في الأمر أن عملية التزوير واضحة و يمكن إكتشافها بسهولة نظرا لوجود فرق في خط الكتابة و حتى لون الحبر المستعمل من طرف أحد موظفي بلدية واد لاو و الشخص المتورط في جريمة التزوير و الإحتيال، هذه الأفعال يمكن تصنيفها في خانة التزوير و الإحتيال حسب ما هو مبين في الوثائق. 

 هذا السلوك الخطير عجل بتدخل النيابة العامة بتطوان حيث أمرت مصالح الدرك بفتح تحقيق معمق في واقعة التزوير في محرر رسمي صادر عن بلدية واد لو و التحايل على الشركة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *