24 ساعة

الاستطلاعات

هل في اعتقادك سيتهي كابوس كورونا قبل صيف 2020

عرض النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

هاشتاغ #أنا تلميذة من تطوان، حماية لنفسي وللآخرين من انتشار فيروس كورونا كنلتزم نبقى ف المنزل ديالي ونتابع دراستي#

الصوت المغربي/ محمد العربي اطريبش 
انخرط مجموعة من تلاميذ و تلميذات المؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بتطوان، في حملة الدراسة عن بعد، حيث أبانوا عن حس عالي ووعي كبير لاسيما الظرفية الراهنة التي يمر بها المغرب عقب اندلاع فيروس كورونا بالعالم ككل.

 

هاشتاغ “أنا تلميذ/ة من تطوان، حفاظا على نفسي، ألتزم بالبقاء في المنزل و اتابع دراستي”، اجتاح مواقع التواصل الاجتماعي و تطبيقات واتساب، وذلك بسبب تعليق الدراسة المؤقت من طرف الوزارة الوصية بدء من يومه الاثنين 16 مارس المنصرم إلى إشعار آخر.

 

ولعل الهدف من هذه الفيديوهات التي أنجزها هؤلاء التلاميذ و التلميذات وهم يرددون هذه العبارة الغرض منها هو كيفية التعامل مع المرحلة و أخذ كافة الاحتياطات وضرورة البقاء في المنزل تفاديا لإصابتهم بعدوى فيروس كورونا.

 

جذير بالذكر أن المبادرة التي قام بها هؤلاء التلاميذ و التلميذات لقيت استحسانا كبيرا من طرف متابعي العالم الأزرق، حيث تضمنت في الآن نفسه رسالة مباشرة على أن هذه الظرفية بالذات تقتضي المُكوث في المنزل والمواضبة على تتبع دراستهم فيه واستعانتهم بالقناة الرسمية للبلاد “الرابعة” و بوابة الموقع الإلكتروني الذي أحدثته وزارة التربية الوطنية لمسايرة الوضع الجديد المؤقت.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *